fbpx

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يعلن رفضه لاستقالة وزير الداخلية سليمان صويلو.

في بيان صادر عن دائرة الاتصال لدى الرئاسة التركية، أن الرئيس التركي” أردوغان” لم يقبل استقالة وزير الداخلية سليمان صويلو، وأنه لابد من مواصلة مهامه.

وجاء في البيان أن بإمكان صاحب أي منصب رسمي، إعلان استقالته، إلا أن ذلك مرتبط بمصادقة رئيس البلاد.

كما أشاد في البيان إلى إسهامات و نجاحات وزير الداخلية منذ تعيينه في منصبه، عقب المحاولة الانقلابية الفاشلة صيف 2016.

وأشار أيضا إلى دوره الفعال والناجح في مكافحة انتشار فيروس كورونا، وتنظيم أعمال وأنشطة المؤسسات الرسمية

خلال هذه المرحلة، بالإضافة إلى إسهاماته خلال الفترة التي تلت الزلزال الذي ضرب كلاً من إسطنبول وألازيغ في الفترة الماضية.

ومساء يوم أمس “الأحد” أعلن وزير الداخلية سليمان صويلو أستقالته من منصبه , معلنا أنه يتحمل مسؤولية تبعات تطبيق

حظر التجول على 31 مدينة تركية، ينتهي منتصف الليلة.

وقال صويلو في بيان: “تطبيق قرار حظر التجول الذي جاء خلال مرحلة حساسة ودقيقة وتحديدا لمنع انتشار الوباء (كورونا)

أتحمل مسؤوليته بكافة أبعاده، والمشاهد التي ظهرت – وإن كانت في ساعات محدودة بالبداية -، لم تتسق مع هذه المرحلة التي تمت إداراتها بشكل مثالي”.

وقال أيضا: “كان الواجب علي ألا أسمح بحدوث هكذا مشاهد في هذا الحدث الذي أتحمل مسؤوليته، كانت خطوة عن حسن نية لوقف هذا الوباء وانتشاره ولو قليلا خلال نهاية الأسبوع”.

وأضاف:”أطلب الصفح من شعبنا العزيز الذي لم أفكر أبدا بإلحاق الأذى به، ومن السيد رئيس الجمهورية الذي سأبقى وفيا له

حتى آخر عمري”.

وتابع:”أتنحى عن منصبي كوزير داخلية والذي تقلدته بشرف، استودع الله جميع أصدقائي وزملائي في العمل، اللهم احفظ شعبنا”.

والجدير بالذكر أن الوزير “صويلو” أقدم على تقديم استقالته نتيجة تعرضه لحملة انتقادات واسعة بعد إعلانه قرار حظر التجوال يومي السبت والأحد في وقت متأخر , تسبب بحدوث فوضى عارمة في الشارع التركي.

يمكنكم أيضا قراءة:

وزير الداخلية التركي”صويلو” يشرح سبب تقديم استقالته من منصبه

Share Turk

منصة اخبارية
Follow Me:

Related Posts

Leave a Reply