fbpx

إمرأة تسرق رضيع سوري من داخل مستشفى في العاصمة أنقرة

 اعتقلت الشرطة التركية في العاصمة “أنقرة” إمرأة أقدمت على سرقة طفل رضيع لم يتجاوز عمره ال 5 أيام في مستشفى أنقرة للتعليم و البحوث .

و عن تفاصيل الحادثة قالت وكالة “الأناضول” التركية إن المرأة “س . ب” قامت بالتحايل على سيدة سورية الجنسية ,

وأقنعتها أنها سوف تهتم برضيعها فيما إن أرادت أن تنام و ترتاح .

بعدها استغلت السيدة “س. ب” نوم  الأم وأسرعت بخطف الرضيع و وضعته في سلة وخرجت به من المستشفى و وهربت بعد بسيارة أجرة كانت تنتظرها خارج المشفى . 

وعندما استيقضت الأم  ولم تجد السيدة ولا طفلها , اتصلت بزوجها على الفور و أبلغ الشرطة بما حدث مع زوجته .

بدورها قامت الشرطة بالبحث عن السيدة “س . ب” والرضيع , ومن خلال كاميرات المراقبة استطاعت فرق الشرطة التعرف على الخاطفة,

و تمكنت من القبض عليها وعلى شقيقها و أحالتهما إلى المحكمة بعد تسليم الرضيع إلى أهله.

يمكنكم أيضاً قراءة:

الدكتور “علي إرباش “رئيس الشؤون الدينية التركية يعلن موعد إقامة صلاة الجماعة 

أصدر الدكتور “علي إرباش “رئيس الشؤون الدينية التركية فجر اليوم الجمعة بياناً أعلن فيه موعد إقامة صلاة الجماعة في المساجد ,

و في لقاء للدكتور “علي إرباش” مع قناة “هابير” التركية قال أنه بتاريخ 12 حزيران سيتم السماح بإقامة صلاة الجماعة في ساحات المساجد 

حيث سيتم في بداية الأمر فتح القسم الخارجي ( باحة المسجد ) لصلاة الجماعة .

وأشار “إربش” إلى ضرورة وضوء الراغبين في صلاة الجماعة في منازلهم , وضرورة الإلتزام بإرتداء الكمامات أثناء تواجدهم في المساجد,

وأضاف أيضاً: يجب على المصلين إحضار سجاداتهم الخاصة بهم أثناء قدومهم إلى المساجد, مع المحافظة على المسافة الاجتماعية بين المصلين “متر ونصف” بين كل مصلي والأخر.

وجاء أيضا في البيان أنه سيتم السماح بإقامة الصلوات في ساحات المساجد وليس في داخلها .

والجدير بالذكر أنه بتاريخ 19 آذار 2020 تم اصدار قرار بمنع إقامة صلاة الجماعة في المساجد بشكل مؤقت ,

وذلك ضمن إطار التدابير الاحتياطية لمنع انتشار فيروس كورونا.

Share Turk

منصة اخبارية
Follow Me:

Related Posts

Leave a Reply