برج غلطة

” برج غلطة “هو واحد من أشهر المعالم السياحة في تركيا, لما يتمتع به من موقع وإطلالة مُتميّزة على المدينة وساحلها الغني،

إضافة إلى تاريخه العريق الذي يرجع لعهد الحضارة الرومانية حيث أُنشئ للمرة الأولى خلال القرن الخامس عام 528.

أُعيد بناء برج غلطة ثانيةً خلال العهد العثماني بعد حريق كبير أصابه،في منتصف القرن 14 إلى مطلع القرن 15

وقد تم استخدامه  كسجن ومرصد فلكي على مدار قرونٍ عدة قبل أن يتحول إلى مزار سياحي.برج غلطة

يتكوّن برج غلطة من 9 طوابق,و يبلغ ارتفاعه من الأرض حتى أعلى رأسه 69.90 مترا،

وتبلغ سماكة جداره 3.75 ملم، فيما تبلغ سماكة بابه الداخلي 8.95، و يبلغ طول الباب الخارجي 16.45 مترا.

برج غلطة في التراث العالمي

في عام2013 دخل البرج في قائمة التراث العالمي المؤقت،

ويتميز برج غلطه بموقعه الجغرافي، إذ يتبع موقعه لحي تقسيم أحد أحياء إسطنبول القديمة والشهيرة

والذي يعرف بأنه الحي الذي لا يعرف النوم، وذلك لكثرة الإقبال الذي يشهده من قبل السياح العرب والأجانب

فكل من يقصد تقسيم لا بدّ له من المرور التلقائي من قرب البرج، وذلك لوقوعه في نهاية شارع الاستقلال الشهير.برج غلطة

ويمكن لكل من يزور البرج مشاهدته وتأمل الفن المعماري، وهو جالس في أحد المقاهي المحيطة به

وفي أثناء تناوله الشاي التركي، وخصوصا بعد حلول الليل، إذ لا شيء يعلو في المحيط سوى أصوات عشاق المسامرات الليلية واللطيفة

والذين يتألفون من المجموعات التي غالبا ما تكون عبارة عن أصدقاء أو عائلات، قدموا إلى تركيا لقضاء لحظات من العمر.

 

برج غلطة

ويقال: إنها المكان الذي انتقاها “هزفران أحمد شلبي” الذي عاش في القرن السابع عشر، ليجرب أول محاولة للطيران، وذلك من خلال الأجنحة الاصطناعية التي فصلها وركّبها بنفسه

ويقال: إن “إسماعيل جوهري” الذي عاش في القرن العاشر للميلاد، كان الملهم الأول لشلبي ليقوم بتجربته،

إذ عمل شلبي على تحليل وتدقيق النتائج التي وصل إليها جوهري، وكذلك عمل على فحص متانة الأجنحة في منطقة أوك ميداني في إسطنبول، قبيل تجربة الطيران.

وتقول الأسطورة: إن شلبي عام 1632، في يوم ذات رياح جنوبية غربية، ركّب الأجنحة الاصطناعية، وتمكن من الطيران من برج غلطة إلى أسكودار، قاطعا مسافة 3358 مترا، ليكون بذلك واحدا من أبرز الشخصيات التركية التي حاولت الطيران.

share turk

منصة اخبارية
Follow Me:

الأخبار ذات الصلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *