fbpx

وصول 50 سفيراً وعدد كبير من الصحفيين الأجانب إلى “أنطاليا” للتعرف على السياحة الآمنة

وصل 50 سفيراً وعدد كبير من الصحفيين الأجانب إلى ولاية أنطاليا جنوب غربي تركيا، للمشاركة في فعالية ترويجية تنظمها وزارة الثقافة والسياحة، حول “السياحة الآمنة” التي تقدمها تركيا في مرحلة عودة الحياة إلى طبيعتها في ظل مكافحة كورونا.

وأجرى السفراء والصحفيون المشاركون في الفعالية التي تقام بعنوان “اكتشف من جديد”، الجمعة، جولة للاطلاع على التدابير المتخذة في مطار أنطاليا والفنادق ومرافق أخرى.

“دنيز وارول” مدير” مطار أنطاليا الدولي” قدم للضيوف عرضا مرئيا ترويجيا عن تركيا، وقال إن هدفهم هو خدمة الركاب بعيدًا عن الفيروس.

وعقب العرض التقديمي، قال وارول في تصريح للصحفيين إن تركيا تتخذ إجراءات تفوق المعايير الدولية.

وأكد أن تركيا من البلدان الآمنة للسفر إليها.

وفي إطار فعالية “اكتشف من جديد”، سيجري الضيوف زيارات إلى المرافق السياحية ومدينة “بيرج” الأثرية.

والفعالية التي يشارك فيها وزير الثقافة والسياحة التركي محمد نوري أرصوي، ستختتم مساء السبت.

انضم إلى قناة التلغرام عبر الرابط التالي ليصلك كل جديد: https://t.me/shareturk

يمكنكم أيضاً قراءة:

الهلال الأحمر التركي يعلن عن دورة تدريبية لتوظيف السوريين

بالتعاون مع شركة “ساب” الألمانية للبرمجيات, “الهلال الأحمر التركي” يعلن عن عقد دورة تدريبية تشمل اللاجئين السوريين، وتضمن  تأمين عمل لهم، وهذه الدورة مقدمة لخريجي الاقتصاد وإدارة الأعمال .

منظمة “الهلال الأحمر التركي”، عبر حسابها في “تويتر” في 9 من حزيران الحاليقالت:

“إن الدورة التدريبية تهدف إلى دعم الشباب الجامعيين وتوظيفهم في شركات مناسبة لمساعدتهم على الاعتماد على الذات وتأمين سبل العيش”.

وتابعت أنه خلال الدورة التدريبية، سيكتسب المتدربون المؤهلات الاستشارية اللازمة في مجال تقديم الخدمات لعملاء “ساب” في تركيا، ليباشروا العمل.

المؤهلات المطلوبة للحصول على مقعد في الدورة:

  1. إكمال درجة البكالوريوس في الاقتصاد أو إدراة الأعمال.
  2. إتقان اللغتين الإنجليزية والتركية.
  3. أن يكون عمر المتقدم بين 18 و40 سنة.
  4. أن يكون حاملًا لوثيقة سارية الصلاحية في تركيا (هوية تركية/ بطاقة حماية مؤقتة (كمليك)/ هوية حماية دولية).

ويمكن للراغبين التقدم بطلب الالتحاق بالدورة من خلال الضغط على الرابط (https://ee.humanitarianresponse.info/x/mLQpogte)

وتعرّف منظمة “الهلال الأحمر التركي” نفسها بأنها أكبر منظمة إنسانية في تركيا، وجزء من جمعية الصليب والهلال الأحمر الدولي، أُسست عام 1868، وكان اسمها “جمعية الهلال الأحمر”.

وتقدم المراكز المجتمعية لـ”الهلال الأحمر التركي” الدعم النفسي والحماية وتنمية سبل المعيشة وجهود التماسك الاجتماعي للاجئين السوريين.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين في تركيا أكثر من ثلاثة ملايين ونصف المليون شخص، بحسب أرقام مديرية الهجرة في تركيا.

وبحسب ما ذكرته منظمة اللاجئين التركية، في 13 من آذار 2019، بلغ عدد السوريين الحاصلين على إذن العمل في تركيا 31.185 شخصًا فقط، وهذا العدد لا يعكس أعداد العاملين السوريين في تركيا لتعرضهم لمشاكل كثيرة في استخراج إذن العمل.

 

share turk

منصة اخبارية
Follow Me:

الأخبار ذات الصلة